من أجمل العبر من رسول الله صلى الله عليه وسلم معلم الناس الخير


جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم رجل فقير من أهل القرية .. بقدح مملوءةً عنباً يُهديه له .
فأخذ رسول الله القدح .... وبداء يأكل العنب ... فأكل الأولى وتبسم ...
ثم أكل الثانية و تبسم ...
و الرجل الفقير ... يكادُ يطير فرحاً بذلك ... و الصحابة رضي الله عنهم ينظرون .. وقد أعتادوا على أن يشركهم رسول الله في كل شيء يُهدى لهُ ...
ورسول الله يأكل عنبة عنبة ... ويتبسم .. حتى أنهى العنب كله بأبي هو و أمي ... و الصحابة متعجبون !!!!
ففرح الفقير فرحاً شديداً .. وذهب ..
فسأله أحد الصحابة .. يا رسول الله .. لما لم تُشركنا معك ؟!!
فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال : قد رأيتم فرحته بهذا القدح الذي أهداهُ لي ..
و إني عندما تذوقته .. وجدته حامض فخشيتُ إن أشركتكم معي .. أن يُظهر أحدكم شيء يفسد على ذاك الرجل فرحتهُ .
(( و إنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظيم ))
لَيْسَ كل مافي خَوَاطِرُنَا يُقَالُ ..
وَلَيْسَ كُلُّ ما يُقال مَقْصُود ..
وَلَيْسَ كُلُّ ما يُكتب وَاقَعٌ نَعِيشُهُ ..
(( و إنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظيم ))
اللهم صل وسلم وبارك وأنعم على معلم الناس الخير

سجل إميلك وتوصل بمواضيعنا :